مقاطعة بني مكادة تواكب مشروع “من أجل تدبير أنجع وفعال للنفايات المنزلية بالمغرب”

شارك السيد محمد كرم البريق عن مقاطعة بني مكادة في تأطير مجموعة من الجمعيات العاملة في مجال البيئة خلال الدورة التكوينية المنظمة يومي 17 و 18 نونبر 2018 بمركز التربية البيئية والتنمية المستدامة بطنجة من طرف جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بطنجة حول إشكاليات تدبير النفايات بالمغرب وطرق الترافع في إطار مشروع “من أجل تدبير أنجع وفعال للنفايات المنزلية بالمغرب” والذي ينجز من طرف الجمعية بتعاون مع جماعتي فاس وطنجة ومقاطعة بني مكادة ودعم من منظمة كونتبارت الدولية.

وقد تمثلت مشاركته خلال اليوم الاول من هذه الدورة التكوينية في القاء كلمة افتتاحية رفقة رئيس فرع جمعية مدرسي علوم الحياة والارض بطنجة وممثلة مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية، والذي عرف كذلك مساهمة الدكتور محمد حمدان رئيس مجلس المجتمع المدني بمقاطعة بني مكادة في تأطير ورشات حول تقنيات الترافع.

وخلال اليوم الثاني قدم الاستاذ محمد كرم البريق عرضا تفاعليا مع المشاركين في الدورة حول ملف تدبير النفايات المنزلية بمدينة طنجة عموما وبمقاطعة بني مكادة على وجه الخصوص، بعدما تعرفوا بمعية الدكتور طارق الادغيري على البرنامج الوطني لتدبير النفايات المنزلية وكذلك على القانون 28.00 المتعلق بتدبير النفايات والتخلص منها، فيما استكمل الاستاذ مصطفى سيدي بنصالح أشغال الورشات حول اعداد مخطط ترافعي من أجل تدبير أنجع وفعال للنفايات .

وتجدر الاشارة أن السيد سعيد المريحي نائب رئيس مقاطعة بني مكادة قد حضر في وقت سابق، ضمن وفد مقاطعة بني مكادة التي قدمت تجربتها في ملف النظافة، خلال حفل انطلاق هذا المشروع  بمقر مقاطعة فاس المدينة يوم الجمعة 2 نونبر 18 بحضور فعاليات متنوعة على رأسها : ممثلي جماعة فاس و جماعة طنجة، بالاضافة الى ممثلي المديرية الاقليمية لوزارة التربية والوطنية بفاس و مسؤولي منظمة كونتربارت الدولية ، علاوة على مسؤولي جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض وطنيا ومسؤولي الجمعية على مستوى فرعي فاس وطنجة.